بحضور أكثر من 400 طبيب وطبيبة أقامت الملحقية الثقافية في كندا ورشة عمل في جامعة الملك عبدالعزيز


10-04-2018

Responsive image

استضافة كلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز أوائل هذا الأسبوع ورشة عمل بالتعاون مع الملحقية الثقافية السعودية في كندا عن  "التدريب الطبي لمرحلة الزمالة والتخصص الدقيق في كندا" ،  في قاعة المحاضرات الرئيسية بالمستشفى الجامعي من الساعة التاسعة صباحاً إلى الساعة الثانية عشر ظهراً  وبحضور أكثر من 400 طبيب وطبيبة.

أوضح سعادة الملحق الثقافي في كندا الدكتور فوزي بن عبدالغني بخاري بأن الملحقية حرصت هذا   العام على تقديم تلك الورش نظراً لتزايد إقبال الأطباء السعوديين على الدراسة والتدريب في كندا.  وأشار الملحق أن الهدف من تلك الورش هو مساعدة الأطباء الراغبين في الدراسة والتدريب في المستشفيات والجامعات الكندية في التعرف على كافة التفاصيل التي تتعلق بالبرامج المتاحة وفرص القبول، وكذلك آلية التقديم وجميع الأمور الأكاديمية والقانونية التي تتعلق بالقبول ورخصة العمل والتدريب والحياة في كندا.

Responsive image

وقد وجه د. فوزي بن عبدالغني بخاري الملحق الثقافي في كندا شكره لسعادة البروفيسور محمود الأحول عميد كلية الطب ، سعادة البروفيسور عمرو الحبشي وكيل الكلية ومدير المستشفى الجامعي، سعادة البروفيسور نبيل بندقجي وكيل الكلية للدراسات العليا، والدكتورة فاتن السايس وكيلة الكلية بشطر الطالبات، على تعاونهم وجهودهم في تنظيم  ورشة العمل.

وقد تم عقد لقاء مع جهات الابتعاث بعد الانتهاء من ورشة العمل من الساعة الواحدة ظهراً ، وذلك لمناقشة عدد من الأمور منها " آلية التواصل المباشر مع الملحقية ــــــ الإشكاليات والمعوقات المتعلقة بتمديد أو تغيير البرنامج التدريبي أو الجامعة للأطباء ـــــ وكذلك الوقوف على متطلبات القبول وقرارات الابتعاث وخطابات الترشيح من جهات الابتعاث المختلفة".

Responsive image