وفد من المجلس الطبي الكندي يلتقي بالملحق الثقافي في كندا لمناقشة برنامج تقييم الأطباء الجديد


15-12-2017

 

التقى سعادة الملحق الثقافي بكندا الدكتور فوزي بن عبدالغني بخاري وعدد من المسؤولين في الملحقية بكل من رئيس المجلس الطبي الكندي الدكتور/ إيان باومر ومدير قسم التقييم الطبي بالمجلس السيد/ إيف لافورتشن في مقر الملحقية الثقافية السعودية في العاصمة الكندية أوتاوا لمناقشة برنامج اختبار التقييم الجديد الذي  استحدثه المجلس لتقييم الأطباء السعوديين المتقدمين لاختبارات الزمالة الكندية.

ويأتي هذا الاجتماع جزءاً من الجهود التي تبذلها الملحقية لزيادة عدد قبول الأطباء السعوديين في البرامج التعليمية والتدريبية الطبية في الجامعات الكندية.

وقد استعرض رئيس المجلس الطبي الكندي الدكتور/ إيان باومر خلال الاجتماع متطلبات اختبار التقييم الجديد الذي استحدثه المجلس الطبي كبديل عن اختبار التقييم الكندي الذي كان يستخدم في السابق لتقييم الأطباء المتقدمين لبرامج الزمالة الكندية ، والذي كان اجتيازه شرط ومتطلب من متطلبات التقديم عن طريق الملحقية الثقافية لكليات الطب الكندية. 

وقد أطلع رئيس المجلس الطبي الكندي خلال الاجتماع على آخر المستجدات المتعلقة بقبول الأطباء السعوديين في كليات الطب المختلفة بكندا، كما أوضح الدكتور فوزي بخاري أن العلاقات بين الملحقية والمؤسسات التعليمية والتدريبية الطبية الكندية علاقة متميزة وامتدت  لأكثر من أربعين عاماً .

وفي نهاية الاجتماع شكر سعادة الملحق الدكتور فوزي بخاري الدكتور / إيان باومر على جهود المجلس الطبي الكندي  في تهيئة وزيادة سبل التعاون بين البلدين، كما ثمن رئيس المجلس الطبي الكندي الجهود التي تبذلها الملحقية لزيادة فرص التعاون وإيجاد مقاعد  للطلبة السعوديين المبتعثين للدراسة والتدرب في مجال الطب والجراحة. 

ويذكر أن وفد المجلس الطبي الكندي قام بجولة تفقدية على أقسام الملحقية استمع خلالها لشرح موجز عن الخدمات التي تقدمها الملحقية للمبتعثين والمبتعثات الدارسين في كندا.