معالي وزير التعليم يلتقي بالطلبة السعوديين الدارسين في كندا


23-10-2017

ألتقى معالي وزير التعليم العالي  الدكتور أحمد بن محمد العيسى بالطلبة السعوديين الدارسين في كندا في مقر الملحقية الثقافية السعودية بالعاصمة الكندية أوتاوا وذلك خلال زيارته الرسمية إلى كندا في الفترة من 21 ـ 24 أكتوبر 2017م، وكان على رأس المستقبلين لمعاليه ولسعادة سفير خادم الحرمين الشريفين لدى كندا  عند وصولهما  إلى الملحقية  سعادة الملحق الثقافي السعودي في كندا الدكتور فوزي بن عبد الغني بخاري.

وقد أكد الدكتور العيسى في كلمته بهذه المناسبة على حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على  تذليل أي عقبات تواجه أبنائها وبناتها المبتعثين والمبتعثات الدارسين في الخارج، وناشدهم بضرورة أن يمثلوا بلدهم على أكمل وجه، والعمل على الاستفادة من الدراسة على النحو الأمثل حتى يعودوا الى وطنهم  بأفضل الخبرات العلمية، ثم أجاب الوزير على استفسارات الطلبة واستمع إلى آرائهم واقتراحاتهم.

وقد أشار سعادة الملحق الثقافي في كلمته على أن الملحقية الثقافية في كندا تعمل على تنفيذ توجيهات خادم الحرمين الشريفين ـ حفظه الله ـ في خدمة المبتعثين والمبتعثات للتزود بأحدث ما آلت إليه العلوم والتقنية الحديثة في الجامعات الكندية، وذلك في ضوء الالتزام بأنظمة وزارة التعليم وتحقيق أهداف برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي.

 وعلى هامش الزيارة  تفقد معالي الدكتور أحمد العيسى أقسام الملحقية الثقافية حيث استمع  معاليه إلى شرح موجز عن مهام كل قسم من أقسام الملحقية من سعادة الملحق الثقافي الدكتور فوزي بخاري.

 

 

وفي تصريح خاص أوضح معالي الدكتور أحمد بن محمد العيسى على أن هذه الزيارة تندرج في إطار علاقات التعاون بين المملكة وكندا ، وأن الهدف منها هو تطوير العلاقات في كافة المجالات عامة وفي مجال التعليم خاصة.

وأفاد معاليه بأن البحث خلال اللقاءات مع المسؤولين الكندين سيتركز حول العلاقات الثنائية بين البلدين في المجال التعليمي وسبل دعمها ، مؤكداً على حرص خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وولي عهده الأمين على رعاية الطلبة وعلى تعزيز العلاقات بين المملكة العربية السعودية والدول الشقيقة والصديقة ، انطلاقاً من المبادئ الثابتة في سياسة المملكة المتمثلة في ترسيخ العلاقات مع كافة الدول.